منتديات كركوك تايمز

منتديات كركوك تايمز
 
الرئيسيةس .و .جالتسجيلدخول
أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى
فيــرو - 3141
 
شميران كركوكي - 2120
 
Rasti - 1769
 
zoba - 1578
 
كــاردينيــا - 1350
 
دمعة حزن - 579
 
A.O.J - 538
 
Aramos - 497
 
ديدار - 410
 
دانيار كوردى - 404
 
المواضيع الأخيرة
» استضافة مجانية مع دومين .com مجاني مدى الحياة
الخميس 10 ديسمبر 2015, 4:36 pm من طرف hayderaltimimi

» ليلى والخمسين حرامي .. بقلمي
الإثنين 09 نوفمبر 2015, 7:19 pm من طرف حجي تمساح

» شل c99 مع الشرح بالفيديو
الأربعاء 04 سبتمبر 2013, 4:56 pm من طرف فيــرو

» شل c99 مع الشرح بالفيديو
الأربعاء 04 سبتمبر 2013, 4:52 pm من طرف فيــرو

» ثغرة XSS
الثلاثاء 27 أغسطس 2013, 5:20 pm من طرف فيــرو

» موقع يقدم اخر الثغرات
السبت 24 أغسطس 2013, 7:04 am من طرف فيــرو

» ثغرة جديدة
السبت 24 أغسطس 2013, 7:01 am من طرف فيــرو

» برنامج الهجوم على المواقع
السبت 24 أغسطس 2013, 4:57 am من طرف فيــرو

عداد الزوار

hit counter

شاطر | 
 

 قتل إمرئ في غابة ....... مسألة فيها نظر

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
صادق صابري
عضو نشطعضو نشط
بيانات العضو
الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 54
نقاط : 10573
تاريخ التسجيل : 29/03/2011

مُساهمةموضوع: قتل إمرئ في غابة ....... مسألة فيها نظر   الخميس 03 نوفمبر 2011, 5:02 am

قتل إمرئ في غابة ....... مسألة فيها نظر



محمد رجب العزاوي

قتل امرئ في غابة مسألة فيها نظر .......... وقتل شخص آمن جريمة لاتغتفر

قبل اكثر من ربع قرن خلت من السنين لجأ الى العراق قرابة 3500 شخص من الايرانيين بينهم اكثر من الف إمرأة وليس بالضرورة شرح كيفية لجوئهم ولكن من المهم أن نعرف سبب لجوئهم الذي عرفناه وهو بحثهم عن الحرية والديمقراطية في بلدهم ألام إيران والتحرر وألانعتاق من العبودية والخضوع الى الحكم الديني الفاشي المتطرف في ذالك البلد مستخدمين سلاحهم في ذلك ايمانهم بقضيتهم ومبادئهم وقد عاشوا كل تلك الفترة بأمان وإطمئنان وهم يمارسون أعمالهم بإتجاه تحقيق ألأهداف وألمبادئ التي يؤمنون بها.

وبعد احتلال العراق وبنتيجة التفتيش والتحري التي قامت بها القوات الامريكية في معسكرهم تم نزع اسلحتهم واعتبرتهم تلك القوات اشخاص محميين وفقا لاتفاقية جنيف الرابعة وملحقيها وتعهدت بحمايتهم لانهم لايستطيعون الدفاع عن انفسهم باعتبارهم مدنيين في زمن الحرب ولما وضعت الحرب أوزارها وعادت السيادة للحكومة العراقية تو تسليم حمايتهم الى القوات العراقية. ووفقا للاتفاقية الامنية المعقودة بين العراق والقوات الامريكية وبتعهد من امريكا بان لايمسهم احد بسوء إلا إن ماحصل بالفعل. هو ايفاء الحكومة العراقية بالتزاماتها مع النظام الإيراني بتصفية هؤلاء اللاجئين لأنهم يشكلون مصدر قلق وخوف وخطر على النظام الإيراني.

فبدأت ألحرب منذ أوائل عام 2009 ولكن هذه الحرب من جانب واحد ومن غير تكافؤ ذالك إن الحكومة لاتحارب حكومة وانما تحارب اشخاص مدنيين عزل عن السلاح الامر الذي ترفضه كافة القيم الاخلاقية والدولية وحتى العشائرية والعرب تقول (دخل الدخيل وسلم) ومن يكون هذا الدخيل فمن واجب المضيف حمايته من كل خطر مهما ارتكب من جرائم حتى وان كانت تلك الجرائم مرتكبة بحق المضيف. مع إن مجاهدي خلق لم يرتكبوا أية جريمة بحق الشعب العراقي ولا بحق حكومته كما تنقل لنا الوقائع وكما نعرف عن سيرة هذه المجموعة, وكل ما نعرفه انها حاربت النظام الايراني ليس غير.

ألأخلاق وألأعراف هي من المبادئ الثابتة التي لاتتغير بتغير ألأشخاص وكذالك في ألأنظمة والحكومات في زمن معين ومكان معين فنحن في العراق نتحلى بألأخلاق العربية وبإحترام الضيف وألدخيل وهؤلاء ضيوفنا واحترامهم واجب من قبل ألأفراد وألحكومة ولا يجوز محاربتهم وقتلهم وتشريدهم بحجة أنهم معادون لدولة جارة سيما ان هذه الجارة هي حكومتهم وشأنها شأنهم. ثم انه ليس من الشجاعة أن تحارب أعزلا عن السلاح حتى اذا ثبت لك الحق في محاربته لانه لايستطيع الدفاع عن نفسه,

بداية الحرب كانت بالحصار الاجتماعي وألإقتصادي وألسياسي فمنعت القوات العراقية عنهم وصول اصدقائهم ومؤيديهم من العراقيين ومنع ألأيدي العاملة التي كانت تعمل معهم حيث اكثر من الف عامل يعملون معهم بشتى انواع الحرف بالزراعة والصناعة والبناء وغيرها كما منعوا عنهم ألأطباء والمحامين والصحفيين وكذلك الدبلوماسيين الاجانب وممثلي الامم المتحدة وعلى العموم منعوا الاتصال بهم بكافة الوجوه كما منعوا الغذاء والدواء الضروري لمضى الامراض المزمنة. ثم تصاعدت الحرب الى الهجومات المسلحة فقتل منهم في هجومين منفصلين 47 شخصا واكثر من 100 جريح ومعاق وهذه ألأيام وتزامنا مع ألإنسحاب ألأمريكي من ألعراق يكشر النظام ألإيراني عن انيابه ونواياه ليرسم الطريق لقتلهم جماعيا, بنقلهم قسرا داخل العراق بعد تفريقهم الى مجاميع وتوطينهم بمحافظات مختلفة ومتباعدة, وإن مثل هكذا قرار هو بمثابة القتل الجماعي, والذي ينذر بكارثة لها أول وليس آخرها غير ابادتهم جميعا وان تصريح المسؤولين العراقيين بهذا الاتجاه يعتبر انذارا بمجزرة وكارثة انسانية,

انك حينما تقاتل جيش مسلح تكون قد استعملت حقك بغض النظر عن ألأسباب ولكن حينما تقاتل اعزل فقد ابتعدت عن الحق وكما قال الشاعر :_ قتل امرئ في غابة مسألة فيها نظر .... وقتل شخص آمن جريمة لاتغتفر

*محامي وكاتب عراقي

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]
توقيــع العضو صادق صابري
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 

قتل إمرئ في غابة ....... مسألة فيها نظر

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات كركوك تايمز :: المنتديات العامة :: المنتدى العام-
a
انتقل الى: